نشالون يستهدفون جيوب الصائمين بـ "سويقة المصلى" في مراكش


حرر من طرف | كشـ24 - جلال المنادلي | بتاريخ : الخميس 15 يونيو 2017



نشالون يستهدفون جيوب الصائمين بـ "سويقة المصلى" في مراكش
أصبح قاطنو حي المصلى بحي سيدي يوسف بن علي بمراكش يعيشون حالة من الخوف أثناء خروجهم لشراء ما يلزمهم في شهر رمضان الكريم خصوصا بسويقة المصلى قبيل موعد الإفطار، حيث أضحت السرقة من بين الآفات التي تعرف انتشارا كبيرا في هذا الشهر الفضيل أثناء تبضع الناس ، مما فتح الباب على مصراعيه لأصحاب الأيادي الخفية في السرقة التي تفشت بكثرة هذه الأيام كي تعبث كيفما شاءت وذلك حتى تتمكن من اصطياد ضحاياها.

وتكثر اللصوصية والاعتداءات على المواطنين بسويقة المصلى في شهر رمضان الذي يعد للكثير من المنحرفين فرصة للظفر بالغنائم والاسترزاق دون عناء، حيث تنشط الحركة التجارية وتجوال الزبائن الحاملين لمبالغ مالية تسيل لعاب "قراصنة السويقة" الذين ينتظرون اللحظة المناسبة لتنفيذ خطتهم في السرقة، مستغلين بذلك الاكتظاظ التي تشهده سويقة المصلى خصوصا قبيل الافطار و ما بعد صلاة التراويح.

و عرفت سويقة المصلى في اليومين الأخيرين ازدياد حالات السرقة، حيث تعرضت فتاة لسرقة هاتفها النقال، فيما تعرض شاب آخر بنفس السويقة لسرقة محفظة نقوده قبيل الافطار، بينما اللص لاذ بالفرار الى وجهة مجهولة.

انتشار ظاهرة اللصوصية والجريمة الصغيرة، في شهر رمضان جعلت الكثير من مرتادي سويقة المصلى يشعرون بقليل من الاطمئنان ، وذلك ما يترجم أحاديث المواطنين التي لا تخلو من سرقات وقعت للبعض في السويقة حيث تكثر الحركة، ليجد بذلك قاطنو حي المصلى والدروب المجاورة أنفسهم في آخر المطاف أمام مواجهة اللصوص الذين ينشطون على شكل عصابات وفرادى، وليتحملوا بذلك عبئا آخر يضاف إلى عبء ارتفاع الأسعار الذي أثقل كاهلهم.
 





1.أرسلت من قبل أحمد منوالي في 15/06/2017 15:27 | إنتباه
إستخدم النموذج أدناه لإرسال تنبيه للمشرف حول هذا التعليق :
إلغاء
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا من محبين كش24 بغيت نقول أن السرقة في سويقة المصلى ماشي غير فرمضان ديما لأنه كاينة عصابة معروفةكي تنقولو شادين السوق انا دابا ولد سيبع مكنبغيش ندوز منها انا اولوليدات خصني نبقى غادي اوراد البال

2.أرسلت من قبل ولد سيدي يوسف بن علي في 15/06/2017 16:16 | إنتباه
إستخدم النموذج أدناه لإرسال تنبيه للمشرف حول هذا التعليق :
إلغاء
السرقة لا تخلو من مكان، ويقول المثل :قلوا علينا وجيوا علينا، بمعنى انه لا نلوما للصوص بقدر ما نلوم من ساهم في ايجاد وتهييئ الأرضية لهؤلاء النشالين بالطبعهم التجار انفسهم الموجودين بشارع المصلى بحيث كل منهم يعرض سلعته خارج محله بمترين والمقال له نفس الشيء مما يتسبب في شد الخناق على المارة ليتسبب ذلك في ازحام. وناشر هذا المقال لم يلاحظ التحرش الجنسي وهتك عرض النساء والفتيات المتمثل في الإحتكاك بعض المرضى بالنسوة، ان هتك الاعراض اشد وطئ من السرقة. فيجب على السلطة المحلية القيام بواجبها المتثل في تحرير الملك العمومي او فرض غرامة مالية على كل تاجر تم توجيه انذار له وتكون عقوبة زجرية تعود بالنفع على الدولة. وقد كان هذا الازدحام سببا في حادثة سير مميتة وسببها التجار اللذين يحتلون الملك العمومي. واضيف ان حتى سيارات الشرطة لا يفتح لها المجال من اجل المرور والقيام بمهامها. فكيف ييتم محاربة السرقة وكل الظواهر وهم يساهمون فيها مائة بالمائة.

تعليق جديد
Facebook Twitter

الأولى | أخبار مراكش | جهة | الوطني | كوب 22 | دولي | سياسة | فيديو | رياضة | مجتمع | ثقافة وفن | علوم | صحة | دين | ساحة | سياحة وإقتصاد | منوعات | للنساء فقط | صحف | عاجل | حوادث | كِشـ24