موظفو المحافظات العقارية بالمغرب يعلنون عن تنظيم اضراب وطني


حرر من طرف | كـشـ24 - محمد علي | بتاريخ : السبت 16 سبتمبر 2017



موظفو المحافظات العقارية بالمغرب يعلنون عن تنظيم اضراب وطني
دعت النقابة الوطنية للمحافظة العقارية، جميع المستخدمين والمستخدمات عبر مختلف المصالح الخارجية والمركزية إلى الاستعداد لدخول اجتماعي قوي عبر استئناف المسلسل النضالي وذلك بدءََ بوقفة احتجاجية جهوية أمام المقر المركزي للوكالة والتي تشمل جميع المصالح المركزية والخارجية للرباط والرياض وتمارة والهرهورة وسلا المدينة وسلا الجديدة وتيفلت والخميسات والقنيطرة ووقفات احتجاجية معممة أمام باقي المصالح الخارجية يوم الخميس 21 شتنبر من الساعة 10 إلى 12، إضافة إلى إضراب وطني يوم الخميس 28 شتنبر الجاري.

ووفقا لبلاغ صادر عن النقابة المذكورة  توصلت "كـشـ24" بنسخة منه، فإن هذه "الخطوات الإحتجاجية تأتي من أجل مطالبة إدارة الوكالة بالاستجابة لكافة نقاط الملف المطلبي وعلى رأسها؛ تنفيذ التزامها اتجاه النقابة الوطنية بالزيادة في الأجور والتعويضات والتي كان قد صادق عليها المجلس الإداري للوكالة المنعقد في شهر ماي الماضي والتفعيل الجدي والكامل لمقتضيات الفصل 93 من النظام الأساسي المستخدمين القاضي بمنح الوكالة قروضا للسكن لفائدة المستخدمين وكذا التسبيقات على الأجر والذي بقي جامدا لأزيد من 14 سنة".

كما تطالب النقابة أيضا بـ”تنفيذ الالتزامات موضوع محضر الاتفاق الموقع بين الادارة والنقابة بتاريخ 28/03/2017 والذي كان ينص على تنفيذ جميع الالتزامات داخل أجل لا يتعدى شهريين وعلى رأسها صرف مستحقات المكلفين بالصندوق العالقة في ذمة الوكالة منذ 2005، وكذا المطالبة بتوفير الحماية القانونية للمستخدمين النزهاء والحرص على تفعيل مؤسسة المحافظ العام والمفتشية العامة للوكالة وتفعيل دور محامي الوكالة للدفاع عن المستخدمين المتابعين”.

كما شدد الأصحاب البيان على ضرورة “توفير ظروف العمل اللائقة بعدد من المصالح الخارجية والمركزية (ضعف شديد في التجهيزات والمكاتب والحواسيب والطابعات والمكيفات وافتقار البنايات إلى الشروط البسيطة المتطلبة في المرافق العمومية ونقص حاد في السائقين والأعوان)”، مطالبين بـ” إيجاد حل عاجل للوضع الكارثي للأرشيف والذي أضحى قنبلة موقوتة في وجه المستخدمين أمام تراكم وتزايد العدد الهائل من الملفات كل يوم في ظل غياب أي استراتيجية واضحة لمسك وضبط هذا الارشيف إلى جانب النقص الحاد بل الغياب التام في بعض المصالح للأعوان المكلفين بحفظه”، علاوة على “إيجاد حل عاجل لحاملي الشواهد قبل التوظيف والذي طال انتظارهم رغم الوعود العديدة للإدارة لإيجاد الحل القانوني لتسوية استثنائية والاستجابة الشاملة للمطالب المشروعة لفئات التقنيين والمراقبين المساعدين والاعلاميين والمحاسبين”.




تعليق جديد
Facebook Twitter

الأولى | أخبار مراكش | مجتمع | الوطني | حوادث | جهة | كوب 22 | دولي | سياسة | رياضة | فيديو | ثقافة وفن | علوم | صحة | دين | ساحة | سياحة وإقتصاد | منوعات | للنساء فقط | صحف | عاجل | كِشـ24