عربات لبيع الفواكه تتحول إلى "صيدليات" بمراكش


حرر من طرف | كشـ24 - جلال المنادلي | بتاريخ : السبت 16 سبتمبر 2017



لا تزال أسعار الفواكه ونحن على مشارف فصل الخريف، تحرق جيوب المراكشيين، فغالبية الأسعار قفزت إلى مستويات وصفها مواطنون "بالخيالية"وبأنها تفوق قدرتهم الشرائية بكثير، وقد اكتفى غالبيتهم باستهلاك الخضر، التي لم تستثن هي الأخرى من لهيب ارتفاع الأسعار الذي اكتوت به جيوب المراكشيون، لكنهم مجبرون على اقتنائها عكس الفواكه. 

المتجول بين عربات بيع الفواكه في الآونة الأخيرة، يلحظ استمرار ظاهرة ارتفاع أسعار الفواكه، ففي وسط مدينة مراكش، تراوح سعر بيع التفاح بين 15 و17 درهم للكيلوغرام، والموز بين 14 و 16 درهم وهي أسعار اعتبرها مواطنون التقيناهم بعين المكان، مرتفعة جدا، ولا تناسب قدرتهم الشرائية المتدنية، بل واعتبرها البعض أنها تضاهي أثمنة أدوية الصيدليات.

مريم، ربة منزل وجدناها تتجادل مع بائع حول سعر التفاح الذي كان يبيعها بمبلغ 15 درهم، مؤكدة له أنها وجدتها بسوق بولرباح بسيدي يوسف بن علي  بـ 8 دراهم درهم للكيلوغرام، معاتبة إياه على مضاربته في السعر، ليرد عليها البائع وبحدة: "اشري ولا خلي .."، وعندما اقتربنا منها أكدت لنا أنه لولا أولادها الأربعة المتمدرسون في المستويين الابتدائي والمتوسط الذين يحتاجون إلى تغذية صحية، لاستغنت عن الفواكه بالمرة.
 




تعليق جديد
Facebook Twitter

الأولى | أخبار مراكش | جهة | الوطني | كوب 22 | دولي | سياسة | فيديو | رياضة | مجتمع | ثقافة وفن | علوم | صحة | دين | ساحة | سياحة وإقتصاد | منوعات | للنساء فقط | صحف | عاجل | حوادث | كِشـ24